اتفاقية تعاون علمي بيـــن مؤسسة الطاقة الذرية والمركز الليبي للاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء

 

اتفاقية تعاون بين مؤسسة الطاقة الذرية

والمركز الليبي للاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء

 

تم بمقر مؤسسة الطاقة الذرية توقيع اتفاقية تعاون علمي بيـــن مؤسسة الطاقة الذرية والمركز الليبي للاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء وتهدف هذه الاتفاقية الى توثيق التعاون بين مؤسسة الطاقة الذرية والمركز الليبي للاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء وتحقيق أكبر استفادة ممكنة للطرفين من الإمكانيات التي يتمتع بها الطرف الأخر وبناء على رغبة هده الأطراف في مد أواصر التعاون بينهما واستغلال كافة الإمكانيات المتاحة في المجالات البحثية والتطبيقية المتخصصة ونقل المعرفة وتبادل الخبرات فقد عقد عدة اجتماعات توصل من خلالها الاتفاق على توقيع مذكرة تعاون في مجال التدريب والتأهيل وتنمية الموارد التقنية والهندسية وكذلك إجراء المشاريع المشتركة والاستفادة من الأجهزة والأدوات والمعامل والمختبرات بينهما.

و تعتبر هذه المذكرة هي المظلة العامة والإطار الذي من خلاله ستتم تفعيل الأنشطة المتعلقة بالمجالات البحثية والدعم التقني وتبادل الخدمات بين هده الأطراف. حيت يمكن تحقيق التالي:

1- تنشيط التعاون المتبادل بين المركز الليبي ومؤسسة الطاقة الذرية

2- تقوية إمكانيات التطوير و الابتكار للمؤسسات العلمية والخدمية على حد سواء.

3- تمكين الطرف الاول من الاستفادة من الخبراء والمتخصصين لدى الطرف الثاني.

4- تمكين الاطراف الموقعة على هذه المذكرة من الاستفادة من الإمكانيات والمعامل والأجهزة المتوفرة لديهم .

4- تمكين تبادل الخبرات العلمية والتقنية بما يساهم في تنفيذ المشاريع والبحوث والدراسات النظرية والتطبيقية المشتركة.

  • وتكون آلية تنفيذ التعاون على النحو التالي:

1- تشكيل لجنة علمية مشتركة للإشراف على تنفيذ كل بنود مذكرة التعاون.

2- عمل اجتماعات دورية لمتابعة تنفيذ المشاريع وللحد من عراقيلها.

3- إعداد المقترحات النظرية والتطبيقية للمشاريع المشتركة ووضع الأولويات لتنفيذها.

4- يتم البدا في تنفيذ المشاريع بعد اختيار الكوادر البشرية والتزام الأطراف كافة على توفير المنظومات والأجهزة لتنفيذها.

5- لا يحق لأي طرف نشر نتائج تحوي بيانات قد تحمل طابع السرية إلا بعد موافقة جميع الأطراف.

6- إعداد دليل عام يخص برنامج التدريب لكل الأطراف.

7- تسخير الإمكانيات من قاعات ومعامل وأجهزة لتنفيذ برامج التدريب عند الحاجة إليها.

وتم الاتفاق على ان تكون المدة الزمنية لمذكرة التفاهم سنتان قابلة للتجديد ما لم يطلب أحد الأطراف كتابياً إلغاء مذكرة التعاون العلمي, كما أن إلغاء المذكرة لا يؤثر على المشاريع والدراسات القائمة وتستمر حسب المدة الزمنية المقررة لتنفيذها.