الندوة العلمية" خيارات توليد الطاقة في ليبيا"

في اطار قيام مؤسسة الطاقة الذرية بمهامها وفق ما ورد بقانون انشائها رقم 54 لسنة 1973، حيث اسند اليها القانون "القيام بالبحوث والدراسات العلمية المتعلقة بالطاقة الذرية والتطبيقات العملية لها وتنمية هذه الطاقة وصناعتها واستخدامها فيما ينفع الوطن" في الاغراض السلمية والتي تشمل توليد الطاقة الكهربائية باستخدام محطات القوى النووية وذلك لأهمية مشاركة الطاقة النووية في تنويع مصادر الطاقة الكهربائية، فقد نظمت مؤسسة الطاقة الذرية ندوة علمية تحت عنوان "خيارات توليد الطاقة الكهربائية في ليبيا" شاركت فيها بعض الجهات المعنية.

وتطمح المؤسسة من خلال تنظيمها لهذه الندوة إلى تحقيق عدة أهداف ندكر منها:

  • التقاء الخبراء والمختصين لتبادل الخبرات في مجال انتاج وتخطيط الطاقة في ليبيا.

  • مناقشة الخيارات المختلفة لتوليد الطاقة الكهربائية (خيارات المزيج الطاقوي في ليبيا).

  • التأسيس لمبدا التكامل العلمي والتعاون بين المؤسسات والهيئات والجهات ذات العلاقة.

  • الوصول الى توصيات في ختام هذه الندوة تهتم بإنتاج الطاقة الكهربائية على استراتيجية ورؤية موحدة لخيارات المزيج الطاقوي في ليبيا لتحقيق التنمية المستدامة.

وقد شارك في الندوة خبراء ومختصين من مؤسسة الطاقة الذرية والشركة العامة للكهرباء والجهاز التنفيذي للطاقات المتجددة ومركز بحوث ودراسات الطاقة الشمسية وكلية الهندسة بجامعة طرابلس والمؤسسة الوطنية للنفط والأكاديمية الليبية للدراسات العليا، وقد تم تقديم عدة محاضرات من تناولت الجوانب المتعلقة بتوليد الطاقة الكهربائية على النحو التالي:

  • طاقة الرياح في ليبيا ودورها في الزيج الطاقوي

  • الطاقات المتجددة وكفاءة الطاقة في ليبيا...الواقع والتحديات والرؤية

  • الطاقة النووية تنمية مستدامة

  • مستقبل النفط والغاز في ليبيا

  • وضع الشبكة العامة للكهرباء ومدى استيعابها لمصادر التوليد المختلفة

  • نحو بناء قاعدة بيانات للطاقة في ليبيا

توصيات الندوة

تم التأكيد من خلال المحاضرات والنقاش على ضرورة واهمية تنويع مصادر توليد الطاقة الكهربائية حيث ان معظم الدول تستخدم مزيجاً من مصادر الطاقة ويتم توليد الكهرباء بواسطة مزيج من التقنيات وهذا التنوع يساعد على تأمين مستقبل ثابت للطاقة يكون اقل اعتمادا على الوقود الأحفوري لتحقيق تنمية مستدامة... وقد خلصت الندوة الى التوصيات التالية:

  1. ضرورة تنويع مصادر توليد الطاقة الكهربائية لتشمل النفط والغاز والطاقة الشمسية وطاقة الرياح والطاقة النووية.

  2. ضرورة تكوين فريق عمل فني متخصص يتكون من الجهات المعنية بتوليد الطاقة الكهربائية يتولى مواصلة التنسيق للعمل المشترك والاستمرار في التواصل بين المختصين في مجال توليد الطاقة.

  3.  الاستمرار في عقد أنشطة وندوات علمية لاحقة يشارك فيها خبراء ومختصين تتناول محاور محددة في إطار التخطيط لتوليد الطاقة والمزيج الطاقوي وكفاءة وترشيد الطاقة لبلورة أفكار ترتكز على أسس اقتصادية ومعايير عالمية وفق برنامج يقترحه فريق العمل المشار اليه.

  4. استمرار التواصل بين الجهات المعنية بتوليد الطاقة الكهربائية في ليبيا والتي تشمل الشركة العامة للكهرباء والمؤسسة الوطنية للنفط ومؤسسة الطاقة الذرية والجهاز التنفيذي للطاقات المتجددة ومجلس التخطيط الوطني والهيئة العامة للبيئة والجهات ذات العلاقة بالدراسة والبحث في مجال الطاقة بالجامعات ومراكز البحوث الليبية المختصة.

  5. العمل على وضع تصور لتكوين جسم يتولى توحيد جهود المهتمين بالتخطيط للطاقة ويكون من ضمن مهامه رسم السياسة المتعلقة بالمزيج الطاقوي في ليبيا وتأسيس قاعدة بيانات رسمية خاصة بجميع ما يتعلق ببيانات الطاقة وان يكون هذا الجسم مرتبطا بصانعي القرار.